وزارة الصحة ووقاية المجتمع ترخّص أحدث التطبيقات المتطورة لقراءة وتشخيص نتائج تخطيط القلب وتحليل النتائج الفورية بدقة 95%

تاريخ النشر الأربعاء, 26 يناير 2022

تعرض وزارة الصحة ووقاية المجتمع أثناء مشاركتها في معرض ومؤتمر الصحة العربي بدبي أحدث التطبيقات المتطورة لقراءة وتشخيص نتائج تخطيط القلب الكهربائي وتحليل النتائج الفورية بدقة 95%، بالتعاون مع شركة ProCardio للمعدات الطبية. في إطار تمكين مقدمي الرعاية الصحية والمرضى من استخدام وتوظيف أحدث الابتكارات في امراض القلب والتعرف على نتائجها بشكل دقيق وفوري، بما يساهم في تشخيص أفضل وأسرع خاصة للحالات الحرجة.

وبموجب ترخيص التطبيق من قبل قطاع التنظيم الصحي في وزارة الصحة ووقاية المجتمع أصبح متاحاً للاستخدام في دولة الإمارات، وتأتي أهمية ترخيصه نظراً لقدرة التطبيق على قراءة وتحليل وتشخيص سريع ودقيق لتخطيط القلب الكهربائي ECG للكشف عن حالة المريض بشكل عام وسرعة التعامل مع الحالات الحرجة بشكل خاص، في حالات حدوث اضطراب في انتظام عمل القلب.

ويتم باستخدام تقنية الذكاء الاصطناعي قراءة تخطيط القلب وتحليل البيانات للمسعف خلال 10-30 ثانية سواء خلال حوادث الطرق أو المنزل، من خلال نقل الصورة الحقيقية لواقع تخطيط القلب إلى المستشفى بعد تحليله بنسبة دقة تصل إلى 95%، مما يساهم في تقليل الوقت والجهد وإنقاذ حياة المرضى.

والتطبيق لديه القدرة على تشخيص عدد (45) مرض من امراض القلب وذلك بأقل من 10 ثواني منها، تسارع أو تباطؤ نبضات القلب، اضطراب في التوصيل الكهربائي، احتشاء عضلة القلب، زيادة حجم البطينين أو الأذينين، التهاب التامور، الذبحة الصدرية.

استقطاب أحدث التقنيات

ويأتي هذا المشروع في إطار جهود الوزارة لاستقطاب وترخيص وتسجيل المنتجات الطبية المبتكرة والتطبيقات المتطورة، التي تدعم وتسهل عمل مقدمي الرعاية الصحية وأفراد المجتمع، وتعزيز استخدام التكنولوجيا والتقنيات الحديثة، والتي تعمل على إنتاج المعدات والتجهيزات الطبية والرقمية، بما يسهم في تعزيز تنافسية الدولة من خلال خلق بيئة تشريعية واستثمارية تواكب أفضل الممارسات العالمية، لتكريس دولة الإمارات كوجهة عالمية لاستقطاب الشركات الطبية العالمية والرقمية منها، وتحفيزها على فتح فروع لها في الدولة.

دعم المرضى أولوية

وفي ظل نجاح دولة الإمارات في الحفاظ على حقوق الملكية الفكرية في مجال تصنيع المعدات الطبية والأدوية المبتكرة، تسعى خطط الوزارة لتشجع مئات الشركات العالمية لاختيار دولة الإمارات مقرا إقليميا لها ولمخزونها اللوجستي من المنتجات والأصناف الطبية والدوائية، مما يدعم المرضى ومنظومة العلاج وبرنامج السياحة العلاجية، لاستقطاب المرضى من دول المنطقة للحصول على العلاج في الدولة.

هل محتوى الموقع ساعدك على الوصول للمطلوب؟

أرسل إلينا ملاحظاتك حتى نتمكن من تحسين تجربتك


ساعدنا في تحسين موقع وزارة الصحة ووقاية المجتمع

أرسل إلينا ملاحظاتك حتى نتمكن من تحسين تجربتك

شكرا لك على تقييمك / تعليقك.

تقييم المحتوى

معدل التقييم : من 0 مستخدمين