وزارة الصحة ووقاية المجتمع تدعم إطلاق منصة تعليمية جديدة (STEPS) للجهات العاملة في قطاع الرعاية الصحية

تاريخ النشر الخميس, 06 يناير 2022

أبرمت وزارة الصحة ووقاية المجتمع مذكرة تفاهم مع شركة "باير الشرق الأوسط"، لإطلاق مبادرة تعليمية جديدة "STEPS" (التطوير والتدريب من أجل التميز في أنظمة الصيدلة السريرية) حيث و تهدف المبادرة لدعم الجهات الصحية بالدولة، عن طريق تطوير قدرات مختلف أجزاء المنظومة الطبية من المنظمين، والمساهمين، والموردين، والصيادلة. وتقوم المبادرة بتنفيذ ذلك عبر تقديم مكتبة إلكترونية ونماذج تدريبية، حول اقتصاديات الصحة وتثقيف المجتمع الطبي حول أفضل ممارسات الرعاية الصحية.

ويستهدف إطلاق برنامج STEPS ، تعزيز قدرات جميع أطراف منظومة اقتصاديات الصحة في الإمارات، مما يمكنهم من تقديم خدمة أفضل للمرضى والتعامل مع مقدمي الخدمة. كما سيساهم البرنامج في دعم الجهات الصحية في اتخاد القرار، وتبني عملية تقييم التكنولوجيا الصحية بسهولة.

تم توقيع مذكرة التفاهم في الجناح الألماني في إكسبو 2020 دبي، بحضور سعادة الدكتور أمين حسين الأميري، الوكيل المساعد لقطاع التنظيم الصحي في وزارة الصحة ووقاية المجتمع، وسعادة إرنست بيتر فيشر السفير الألماني في الدولة، بالإضافة إلى ممثلي عدد من قطاعات الوزارة، وكبار مسؤولي شركة باير. كما حضر التوقيع البروفيسور زولتان كالو، أستاذ اقتصاديات الصحة في مركز تقييم التكنولوجيا الصحية بجامعة سيميلويس ورئيس معهد أبحاث سيريون، وعدد من قيادات القطاع الطبي والهيئات الصحية. 

شراكات فاعلة

وأكد سعادة الدكتور أمين الأميري، وكيل الوزارة المساعد لقطاع التنظيم الصحي، على أهمية تعزيز الشراكات مع الجهات المحلية والدولية لترسيخ مكانة دولة الإمارات في قطاع الرعاية الصحية، عن طريق التوسع في توفير خدمات الرعاية الصحية، وتقديم خدمات صحية شاملة ومبتكرة. مشيراً إلى حرص دولة الإمارات على الارتقاء بالقطاع الصحي من خلال هذه الشراكات، مع مختلف المنظمات العالمية، التي تأتي مدعومة باتفاقيات تعاون أو مذكرات تفاهم. مشيراً إلى حرص الوزارة على التوسع في هذا المجال ايماناً منها بالدور الحيوي لهذه الشراكات في تحقيق مبادئ الشفافية، والإنتاجية، والتميز، والريادة.

نهج استراتيجي

وأضاف الدكتور الأميري: "لدينا نهج استراتيجي لإدارة المعرفة وبناء القدرات، ويتم تنفيذه لخدمة عدة أهداف محددة، منها تعزيز المعرفة والمواهب والمهارات والقدرات والخبرة والتدريب، لدى الأفراد في قطاع الصحة". ولفت سعادته إلى أن قطاع الرعاية الصحية في الدولة شهد خلال الفترة الماضية، تطورات ملحوظة في مجال التحول الرقمي. وتأتي هذه المبادرة لتؤكد على جهود الوزارة الهادفة إلى ترسيخ مبادئ ومفاهيم ممارسات الابتكار، وفق أفضل المعايير العالمية، على كافة المستويات الاستراتيجية والتنظيمية والتشغيلية. وذلك لتحقيق التقدم النوعي في خدمات الرعاية الصحية.

دعم جهود الوزارة 

ومن جانبه، قال هينريك ولف رئيس قسم المستحضرات الصيدلانية في باير الشرق الأوسط: يسعدنا أن نكون جزءاً من مبادرات التعليم المستمر التي تدعمها وزارة الصحة ووقاية المجتمع، في إطار جهودها لتطوير ممارسات الرعاية الصحية في دولة الإمارات. ونأمل أن يساهم هذا البرنامج في دعم العاملين، في المنظومة الطبية، عن طريق توفير الموارد والسبل التي تساعدهم في اتخاذ قرارات مستنيرة، تدعم جودة الحياة. ونحن نعتقد أنه يمكننا تحقيق رؤيتنا "العلم من أجل حياة أفضل" من خلال دعم مجتمعاتنا وتوفير الأدوات والمواد التعليمية المناسبة.

نهج جديد للتعلم

بدوره قال محمد عبد الباقي، رئيس قسم الوصول الى الأسواق الجديدة في دول الخليج: "نحن ممتنون لإطلاق برنامجنا والوقوف كشريك لوزارة الصحة ووقاية المجتمع، ونحن نسعى عبر هذه المنصة التعليمية المتكاملة، لتقديم نهج جديد للتعلم وبناء القدرات في مجال اقتصاديات الصحة، مما يمهد الطريق لأسلوب تقييم جديد للتكنولوجيا الصحية في المنطقة. مؤكداً فخر الشركة بتعاونها مع الوزارة، الذي يهدف إلى دعم مجتمع الرعاية الصحية، كجزء من التزامها بدعم عملية التنمية المستدامة وإحداث تأثير إيجابي في المنطقة".

هل محتوى الموقع ساعدك على الوصول للمطلوب؟

أرسل إلينا ملاحظاتك حتى نتمكن من تحسين تجربتك


ساعدنا في تحسين موقع وزارة الصحة ووقاية المجتمع

أرسل إلينا ملاحظاتك حتى نتمكن من تحسين تجربتك

شكرا لك على تقييمك / تعليقك.

تقييم المحتوى

معدل التقييم : من 0 مستخدمين